Top Ad unit 728 × 90

أخبار الانترنت

تعريف السل أعرضه أسبابه علاجه


تعريف السل أعرضه أسبابه علاجه 



     تعريف السل 
السل TB مرض بكتيري معد وقد يهدد حياة من يصاب به ويسببه ميكروب « البكتيريا الفطري الدرني » .السل كان مرضآ لا شفاء منه ذات يوم ، لكن في الخمسينيات ظهرت مضادات حيوية فعّالة وانخفضت أعداد حالات السل بنسبة 75% وتنبأ مسئولو الصحة العامة بأن السل سوف يستأصل بحلول عام 2010 ، غير أنه في انقلاب غير متوقع لإتجاه سير الأحداث ، إرتفع من جديد معدل الإصابة بالمرض في عام 1985 ، وكان سبب هذا يعود بدرجة كبيرة إلى إنتشار السل في أوساط مرضى « نقص المناعة البشرية » ( الايدز )، فالمصابون بالإيدز حساسون بدرجة خاصة تجاه السل ، ويمكنهم نقله بسهولة للآخرين حتى من يتمتعون بجهاز مناعة سليم .
وكان لزيادة جهود الصحة العامة أثر في خفض عدد حالات السل من جديد ، غير أنه في البلدان النامية ، لا يزال يشكل مشكلة ضخمة تسوء حالآ بإنتشار وباء الإيدز، و السل واحد من أهم أسباب الوفيات على مستوى العالم .
السل مرض شديد العدوى ، وهو ينتقل أساسآ عندما يطرد مريض في طور نشاط المرض البكتيريا من رئتيه عن طريق السعال ، فيستنشق الآخرون الرذاذ الصادر من رئتيه محملآ بالعدوى ، حيث تستقر البكيتريا في رئة من يستنشق هذا الرذاذ وتبدأ في التكاثر .
ورغم أنه من السهل نسبيآ التقاط البكتيريا المسببة للسل ، إلا أنه لدى أغلب الناس تكون العدوى الرئوية قصيرة العمر لأن جهاز المناعة يستطيع إحتوائها ، ولكن لدى بعض الناس يحدث التهاب رئوي خطير يسمى « السل الابتدائي المطرد » الذي يقع بعد مدة قصيرة من العدوى المبدئية ، وقد تنتشر هذه العدوى إلغدد الليمفاوية ، إلى تيار الدم ، وإلى جميع أنحاء الجسم .
وفي جميع المصابين بالسل ، ترقد بعض البكيتريا ساكنة في الرئتين لعدة سنوات ، فالجهاز المناعي قد إحتوائها لكنه لم يقض عليها ، وفي حوالي 5 – 10% من الناس تنشط البكيتريا من جديد مسببة الإلتهاب الرئوي ، وفي بعض الأحيان تنتشر إلى مكان آخر من الجسم .
ويسمى هذا « السل الثانوي » أو السل النشط من جديد ، و الدرن الثانوي أكثر شيوعآ من الدرن الابتدائي ويحدث عادة لدى من ضعف جهاز مناعتهم ( مثل من عانوا من مرض مزمن أو الشيخوخة ) .
وعلاوة على المصابين بفيروس الايدز ، هناك آخرون حساسون للتدرن منهم أولئك الذين يعيشون في زحام – مثل الملاجيء ، بيوت الطلبة ، السجون ، ودور التمريض – والعاملون في الرعاية الصحية الذي يحتكون إحتكاكآ مطولآ عن قرب بالمصابين بالدرن .
كذلك يتعرض للخطر أولئك الذين يعانون من سوء تغذية مزمن ، ومنهم المشردون ، مدمنو الكحوليات ، ومن تعرض جهازهم المناعي للكبح لأسباب أخرى ( مثل أولئك الذين يتناولون الكورتيزون ) وبعض المسنين ، ويشكل المسنون نسبة 25% من أولئك المصابين بالتدرن حاليآ .


      أعراض السل 
   -   الإحساس بالإرهاق والتعب الشديدين . 
   -   فقدان شهيّة الطعام وحدوث نقص حاد في الوزن .
   -   خروج الدم من الفم عند القيام بالسّعال .
   -   ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل كبير .
   -   التعرّق الليلي 
   -   إخراج الإفرازات المخاطيّة
   -   الإكثار من البصاق وأحياناً يكون مصحوباً بالدم ويكون كثيفاً.
   -   الإصابة بالتبّول الدموي.
   -   يتسبّب الدرن في إحداث العقم لدى السيّدات المصابات به
   -   الإسهال 
   -   الإصابة بانسداد في الأمعاء 
   -    صعوبة في عمليّة هضم الطعام
   -   التعرّض لألمٍ حاد في الرأس 
   -   حدوث كسور للعظام والتهابات حادّة في المفاصل
   -   حدوث التهابات في العينين
   -   حدوث تضخّم في العقد الليمفاويّة الموجودة في البطن والرّقبة، وإخراج صديد              منها  وحدوث تقرّحات .
   -    يمكن التعرّض للإصابة بشلل في الأطراف السفلية
   -    التعرّض للإصابة بمرض الصّرع .
   -    الإحساس باللهاث دوماً عند القيام بأي مجهود .

     أسباب السل 
إن السبب المباشر للإصابة بالسل هو العدوى البكترية والإتصال المباشر بالمريض لكن هنالك عوامل تزيد فرصة الإصابة ومنها:
   - الإصابة بعوز نقص المناعة المكتسبة.
   - الاصابة بمرض السل الرئوي منذ عامين أو اكثر.
   - وجود مشاكل صحية مثل أمراض القلب أو مرض السكري.
   - الإدمان على الكحول ةالتدخين .
   - الإصابة ببعض الأورام الخبيثة.
   - استخدام العقاقير الدوائية المثبطة للمناعة في حالة زراعة الأعضاء.

     علاج السل 
حالات مرض السل قابلة للعلاج في حال اختيار العلاج الصحيح، و الالتزام بالجرعة الموصوفة. يعتمد اختيار العلاج و الجرعة على عمر المريض، و صحة الجسم عموماً، و مقاومته للأدوية، بالإضافة لمكان الإصابة، و نوع مرض السل إذا كان نشيط أم كامن.

الأشخاص الذين يعانون من داء السل الكامن، بحاجة لنوع واحد فقط من المضادات الحيوية. بينما الأشخاص الذين يعانون من داء السل النشط أو المقاوم، بحاجة غالباً لوصفة طبية تتضمن عدة مشاركة دوائية لعدة أنواع من المضادات الحيوية. يحتاج المريض لتناول المضادات الحيوية تقريباً لفترة طويلة من الزمن تبلغ حوالي ستة أشهر على الأقل.





تعريف السل أعرضه أسبابه علاجه Reviewed by ChamaliTV on مايو 05, 2019 Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

تواصل معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.